آخر المقالات

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386 387 388 389 390 391 392 393 394 395 396 397 398 399 400 401 402 403 404 405 406 407 408 409 410 411 412 413 414 415 416 417 418 419 420 421 422 423 424 425 426 427 428 429 430 431 432 433 434 435 436 437 438 439 440 441 442 443 444 445 446 447 448 449 450 451 452 453 454 455 456 457 458 459 460 461 462 463 464 465 466 467 468 469 470 471 472 473 474 475 476 477 478 479 480 481 482 483 484 485 486 487 488 489 490 491 492 493 494 495 496 497 498 499 500 501 502 503 504 505 506 507 508 509 510 511 512 513 514 515 516 517 518 519 520 521 522 523 524 525 526 527 528 529 530 531 532 533 534 535 536 537 538 539 540 541 542 543 544 545 546 547 548 549 550 551 552 553 554 555 556 557 558 559 560 561 562 563 564 565 566 567 568 569 570 571 572 573 574 575 576 577 578 579 580 581 582 583 584 585 586 587 588 589 590 591 592 593 594 595 596 597 598 599 600 601 602 603 604 605 606 607 608 609 610 611 612 613 614 615 616 617 618 619 620 621 622 623 624 625 626 627 628 629 630 631 632 633 634 635 636 637 638 639 640 641 642 643 644 645 646 647 648 649 650 651 652 653 654 655 656 657 658 659 660 661 662 663 664 665 666 667 668 669 670
2017-01-15
تقديــــم : مما لا يخفى صوابه أن من سمات اللغة الطبيعية تكثر معاني كلمها و احتمال ألفاظــــها وجوها من الدلالة عديدة ، ذاك حال مفهوم التأويل الذي نلفيه متقلبا بين أحوال دلالية متكثرة. ففي اللسان الفرنسي نلحظ أن اللفظ قد يتلبس معنى الأداء الفني ، و قد يعتلق بفعل النقل و الترجمة ، و في أحايين كثيرة يقترن اللفظ بمعنى فيلولوجي مخصوص يغدو فيه دالا على فاعلية ذهنية و نشاط بياني يراد به تجلية المعاني الخَفِيات الكامنة في خطابات معتاصة على الفهم . ثم إن مذهبا دارجا قد مال به الاعتقاد إلى توسيم التأويل بميسم أنطلوجي ، إذ لم يعد متعلَّق التأويل - بالوفق مع هذا المذهب- بتعقل نصوص مستبهمة ، بل أضحى حالا وجودية أساسية مدارها على استشراح أحوال الوجود الإنساني. و لقد ارتسخ هذا المعنى اللطيف في نفس الكثيرين حتى آل بهم الأمر إلى التسوية بين الوجود الإنساني و بين التأويل ، فصار هذا الوجود وجودا تأويليا على الحقيقة. و هذا ما وكَّده نتشه بقوله : "ليس ثمة وقائع في ذاتها ؛ بل تأويلات في شأن... في التأويل


2017-01-15
واكب الفن التشكيلي، بمختلف أشكاله وتعبيراته، أحداث ثورات الربيع العربي منذ بدايتها قبل خمس سنوات ونيف، سواء في الرسم على الجدران، أو في الفنون الرقمية على الإنترنت، أو في الرسم والتصوير، وكان سباقاً أكثر من غيره من أنواع الإبداع في مواكبة الثورات والتعبير عنها، في زمن يحاول فيه صنّاع القهر تشويه الذاكرة، وقتل الفنون التي كان دورها منذ أقدم العصور إغناء الحياة الإنسانية. منذ الأيام الأولى لما عرف بـ"ثورة الياسمين"، التي أطاحت في 14 كانون الأول/ يناير 2011 بالرئيس زين العابدين بن علي الذي حكم البلاد بيد من حديد لمدة 23 عاماً، أعلن عدد كبير من التشكيليين العرب عبر لوحاتهم انخراطاً صريحاً في الشأن العربي العام الراهن، منتقلين من مشاغل فنية خالصة، إلى رسائل ترمي إلى الوصول والتبليغ في مواجهة حرب التمويت واستباحة إنسانيتنا. ولم ينفصل اشتغال هؤلاء الفنانين عن ذاكرتهم الشخصية التي تشكل جزءاً من ذاكرة عامة كانت تعاني على امتداد عقود طويلة أثر الطغيان والاستبداد والحرب وويلا... الفن التشكيلي ومعركة الحرية


2017-01-15
أسئلة «الاستشراق الجديد» ودوره في صناعة «كراهية الإسلام» في كتاب جديد لفخري صالح صدر حديثًا عن "الدار العربية للعلوم" في بيروت، كتاب «كراهية الإسلام: كيف يصور الاستشراق الجديد العرب والمسلمين» للناقد والمترجم الفلسطيني/ الأردني فخري صالح، والذي يتناول في محتواه (المقدّمة، وفصوله الثلاثة الأساسية، والملاحق)، كيفية تقديم الخطاب الغربي للإسلام، من خلال ثلاثة نماذج تتمثّل بما كتبه ثلاثة من المفكرين الغربيين عن العالم الإسلامي وخطر المسلمين وديانتهم على الغرب، وهم المستشرق البريطاني - الأميركي برنارد لويس، والباحث الأميركي في العلوم السياسية صمويل هنتنغتون (صاحب نظرية صدام الحضارات)، وفيديار سوراجبراساد نيبول (مولود في الكاريبي من أصولٍ هندية) الحائز على جائزة نوبل للآداب عام 2001. وفي هذا الكتاب (192 صفحة، من القطع المتوسط)، يطرح المؤلف أسئلة «الاستشراق» ودوره في رسم صورة غير دقيقة للمسلمين، محاولًا تفكيــــك الأسباب التاريخية والواقعية لما حدث خلال القرن المنصرم، ... أسئلة الاستشراق الجديد


2017-01-10
غالباً ما يشعر الأشخاص بمشاعر معينة أو يقومون بتصرفات اجتماعية، من دون معرفة دوافعها، ما يجعل النفس البشرية غير مفهومة للكثيرين. في هذا السياق، نشر موقع "بزنس إنسايدر" حقائق مذهلة عن علم النفس الاجتماعي تفسر القرارات التي نتخذها في شكل يومي: - تأثرنا في شكل كبير بكل ما يحيطنا: ذكر كتاب "أنت لست بهذا الذكاء" أنه خلال إحدى الدراسات طلب الباحثون من المشاركين في التجربة تقسيم مبلغ 10 دولارات مع شريك. وعندما جلس المشاركون في غرفة تحتوي على حقيبة ومحفظة مصنوعة من الجلد وقلم حبر، تضاعفت قابليتهم لجعل نصيبهم من المال أكبر، مقارنة بما لو جلسوا في غرفة خالية من هذه الأغراض. وعندما سُئلوا عن دوافعهم، لم يذكر أحد أي شيء عن محتويات الغرفة، وبدلاً من ذلك أجابوا بأنهم تصرفوا وفقاً لما هو منصف. - جهل الأسباب الكامنة وراء تصرفاتهم: قال الخبير في علم النفس الاجتماعي تيموثي تاكيموتو: "تؤثر العوامل الاجتماعية والبيئية المتعددة على تصرفاتنا في شكل كبير، ولكن الناس لا يدركون أن هذه التأثير... ست حقائق في علم النفس الاجتماعي... وراء قراراتك وتصرفاتك اليومي


2017-01-09
مؤسسا المدرسة الذرية هما لوقيبوس وديموقريطس، وقد كان من الصعب حتى على أرسطو، وهو القريب العهد منهما، التمييز بين آراء هذا وذاك. كما نجد أن أفلاطون وهو المعاصر لديموقريطس، فلم يثبت عنه لفظا واحدا، على عكس أرسطو الذي تحدث عنه باهتمام. أما لوقيبوس فلا نعلم سوى القليل (حتى أن الأبيقوريين سينفون حتى مجرد وجوده التاريخي !)، عموما يقال أنه أكبر الإثنين، ولعله كان أستاذ الآخر، وينسب إليه كتابان: "نظام الطبيعة الكبير" و" في العقل ". أما ديموقريطس فقد كان أكثر الفلاسفة الطبيعين إنتاجا، بل إن البعض يشبهه بأرسطو، حيث أن كتاباته شملت كل الموضوعات، فهو يعتبر موسوعة كاملة في معارف العصر: فهي تتحدث عن الطبيعة والأخلاق والريضيات والموسيقى والأدب واللغة ... وقد اكتسب علمه من خلال رحلاته الكثيرة، حيث يقول أنه زار بلدانا كثيرة واستمع إلى كثير من العلماء. ديموقريطس ولد ديموقريطس بأبديرا حوالي 470ق.م، ونشر كتابه "نظام العالم الصغير" بعد عام 430 ق.م. فهو إذن معاصر لسقراط وبروتاغوراس. ويقال ... المدرسة الذرية- لوقيبوس وديموقريطس


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386 387 388 389 390 391 392 393 394 395 396 397 398 399 400 401 402 403 404 405 406 407 408 409 410 411 412 413 414 415 416 417 418 419 420 421 422 423 424 425 426 427 428 429 430 431 432 433 434 435 436 437 438 439 440 441 442 443 444 445 446 447 448 449 450 451 452 453 454 455 456 457 458 459 460 461 462 463 464 465 466 467 468 469 470 471 472 473 474 475 476 477 478 479 480 481 482 483 484 485 486 487 488 489 490 491 492 493 494 495 496 497 498 499 500 501 502 503 504 505 506 507 508 509 510 511 512 513 514 515 516 517 518 519 520 521 522 523 524 525 526 527 528 529 530 531 532 533 534 535 536 537 538 539 540 541 542 543 544 545 546 547 548 549 550 551 552 553 554 555 556 557 558 559 560 561 562 563 564 565 566 567 568 569 570 571 572 573 574 575 576 577 578 579 580 581 582 583 584 585 586 587 588 589 590 591 592 593 594 595 596 597 598 599 600 601 602 603 604 605 606 607 608 609 610 611 612 613 614 615 616 617 618 619 620 621 622 623 624 625 626 627 628 629 630 631 632 633 634 635 636 637 638 639 640 641 642 643 644 645 646 647 648 649 650 651 652 653 654 655 656 657 658 659 660 661 662 663 664 665 666 667 668 669 670
Powered by WEBMEDIA TUNISIE
Visiteurs : 2676977 :: Aujourd'hui : 1474 :: En ligne : 10