آخر المقالات

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386 387 388 389 390 391 392 393 394 395 396 397 398 399 400 401 402 403 404 405 406 407 408 409 410 411 412 413 414 415 416 417 418 419 420 421 422 423 424 425 426 427 428 429 430 431 432 433 434 435 436 437 438 439 440 441 442 443 444 445 446 447 448 449 450 451 452 453 454 455 456 457 458 459 460 461 462 463 464 465 466 467 468 469 470 471 472 473 474 475 476 477 478 479 480 481 482 483 484 485 486 487 488 489 490 491 492 493 494 495 496 497 498 499 500 501 502 503 504 505 506 507 508 509 510 511 512 513 514 515 516 517 518 519 520 521 522 523 524 525 526 527 528 529 530 531 532 533 534 535 536 537 538 539 540 541 542 543 544 545 546 547 548 549 550 551 552 553 554 555 556 557 558 559 560 561 562 563 564 565 566 567 568 569 570 571 572 573 574 575 576 577 578 579 580 581 582 583 584 585 586 587 588 589 590 591 592 593 594 595 596 597 598 599 600 601 602 603 604 605 606 607 608 609 610 611 612 613 614 615 616 617 618 619 620 621 622 623 624 625 626 627 628 629 630 631 632 633 634 635 636 637 638 639 640 641 642 643 644 645 646 647 648 649 650 651 652 653 654 655 656 657 658 659 660 661 662 663 664 665 666 667 668 669 670
2012-07-29
تهيب الكثير من الفلاسفة والمفكرين الخوض في فضّ حجب مفهوم "اللوغوس", هذا المفهوم الضارب بجذوره في عمق تجربة الإنسان الفكرية منذ العهود المبكرة لسفر الإنسان وتاريخيته, فاللوغوس مخلخس في اللغة اليونانية من الأصل مثلخ المتجلّي في الفعل مثلص الذي يعني: "يضع", ثم صار يعني : "يختار", "يميز", أو "يجمع", أو "يجمع الكلمات ويضعها معاً" ثم صار يعني: "يقول" أو "يتكلم".‏ والكلمة أو اللوغوس: تجميع أو جمع كل من الأفكار التي في العقل, والكلمات التي تعبر عن هذه الأفكار. وتجلّى مضمون كلمة لوغوس من خلال مدلولين:‏ 1- الصورة الخارجية التي بوساطاتها يعبّر عن الفكر الداخلي.‏ 2- الفكر الداخلي نفسه, أو ما يسمى "الكلام الظاهري" و"الكلام الباطني".. "كلمة اللسان وكلمة العقل". وفي توضيح كيتل لجوانب اللوغوس في الفلسفة اليونانية ليؤكد اللوغوس بمنزلته هو حقيقة ميتافيزيقية ومصطلح فلسفي ولاهوتي ارتبط بكينونة العالم والكيان الإلهي.‏ ومؤرخ الفلس... جدل اللوغوس والحقيقة في الفلسفة العربية


2012-07-29
مؤلف هذا الكتاب أشهر من نار على علم في عالم الاستشراق. إنه البروفسور هنري كوربان، أحد كبار المختصين بعلم الإسلاميات والفكر العربي الإسلامي الكلاسيكي. وهو يقدم لنا هنا صورة عامة عن الفلسفة العربية الإسلامية ونشأتها وتطورها وكبار أعلامها. ينبغي العلم أنه في نهاية القرن الثاني الهجري - الثامن الميلادي، كانت الساحة الثقافية الإسلامية محتلة كليا من قبل علم الكلام اللاهوتي، حيث شغل المفكرون بمناقشات كثيرة تناول قضايا دينية وفلسفية كبرى. وبالتالي فماذا تبقى للفلسفة التي لن تتأخر في الدخول إلى العالم العربي الإسلامي بعد قليل؟ لا شيء تقريبا. ومع ذلك فإنها سوف تدخل بقوة وتحتل المكانة اللائقة بها. بل وسوف تزدهر لعدة قرون متلاحقة قبل أن تتوقف وتموت وتنهار بدخول العالم الإسلامي في عصور الجمود والانحطاط الطويلة. والغريب في الأمر أنها ستدخل إلى العالم العربي الإسلامي من الخارج، بل ومن عالم وثني أجنبي هو العالم الإغريقي أو اليوناني. ولهذا السبب فإن الفقهاء سوف يحتجون دائما عل... الكندي والمصالحة  بين العلم والإيمان أو الفلسفة والدين


2012-07-29
ليس من العسر في كل عصر وفي كل مصر توصيف ظروف وعوامل نماء المجتمع ولوازم تطوّره وشروط ازدهاره على مستوى البحث العلمي والتقني باعتباره محرك عجلة النهوض واستمرار التغيير والتجديد في أيّ دولة متقدمة مثل دولة إسرائيل أو غيرها من الدول التي انطلقت منها النهضة الحديثة أو تلك التي التحقت بالركب الحضاري مؤخرا، وليس من الصعب كذلك وصف أحوال الانحطاط والتردّي على مستوى الفكر والعمل في أي بلد مأزوم ثقافيا واجتماعيا وحضاريا مثل بلدان المغرب العربي ومشرقه وسائر بلدان العالم الثالث في إفريقيا وآسيا وميزتها الأساسية التخلّف في الحياة عامة، بالرغم من توفرها على ثروة هائلة بشرية وطبيعية ولها امتداد عميق في التاريخ الثقافي والحضاري ولها من القيّم والمقومات التراثية ما على يدفعها نحو السير في اتجاه المجد والتحضر. لكنّ العسير والمتعذّر في عالمنا العربي والإسلامي المعاصر وفي سائر العوالم المتخلّفة الأخرى هو إيجاد شروط التقدم العلمي وإنتاج لوازم التطور التقني والوصول بالمجتمع إلى ال... وهم الاستقلال والحرية مع الاستبداد والتبعية


2012-07-29
إن الحقيقة امرأة تقتل عشاقها بترياق الزمن' في كتابه 'غروب الأصنام' يتساءل نيتشه عن قدر الإنسان الذي تحول إلى مجرد 'زخة دخان لحقيقة زئبقية'، وبعبارة أخرى؛ كيف استطاعت الحقيقة أن تستدرج الإنسان إلى السقوط في أحضان قدرها الحزين؟، بل كيف يمكن لزخة دخان زئبقية أن تنصهر في كينونة الإنسان بما هو إنسان؟ من المحتمل أن يتجه بنا هذا التساؤل إلى الاستمتاع بالإقامة في تساؤل التساؤل العميق، وهو ما الإنسان؟، وما هي مهمته في هذا الوجود؟، وكيف يمكن أن يحقق كماله؟، لابد من الاعتراف أن صياغة سؤال الإنسان لا يمكن أن تتم إلا في قلب الانحطاط الروحي للأرض، والتي تجعل الإنسانية مهددة بفقدان آخر قواها الروحية، والتي ستمنحها فرصة أخيرة للتأمل، من أجل الابتعاد عن هذا الانحطاط الذي يعزى في حقيقة الأمر إلى علاقته مع قدر الوجود الذي ظل مختبئا عن الإنسان في حميمية النسيان، ولذلك فإن الميتافيزيقا تسمي الإنسان بالنسيان، لأنه فقد هويته، أي اهتمامه، فبدلا من أن يصبح حيوانا عاقلا، اختار أن يدمر العقل ل... ما أحلى قدر الحقيقة


2012-07-28
فلسفة الدين: مقول المقدس بين الايديولوجيا واليوتوبيا وسؤال التعددية" عن منشورات الاختلاف والضفاف ودار الامان، كتاب الجماعي الذي اسهم فيه مجموعة من الاكاديميين العرب. فمبارك لهم ولدور النشر وللقاريء هذا الانجاز. المسهمون في الكتاب: انجز هذا الكتاب ضمن مشاريع الاستكتاب الجماعي للرابطة العربية الاكاديمية للفلسفة واسهم فيه: دراسات: علي عبود المحمداوي/ العراق محمد المصباحي/ المغرب اسماعيل مهنانة / الجزائر محمد شوقي الزين/ الجزائر اليامين بن تومي/ الجزائر ?واسمي مراد / الجزائر صلاح الجابري/ العراق رشيد بوطيب/ المغرب عامر عبد زيد / العراق بشير ربوح / الجزائر لطفي حجلاوي / تونس جاسم بديوي / العراق محمد جديدي / الجزائر عباس حمزة جبر / العراق ميثم محمد يسر/ العراق نبيل محمد صغير / الجزائر عبد الله عبد الهادي المرهج/ العراق يو سف بلعربي / الجزائر نبرا س زكي جليل / العراق ترجمات: صلاح الجابري رشيد بوطيب نور الدين علوش من المقدمة: فلسفة الدين: المقدس والبشر ما شيفرة العلاقة!!؟ ... صدور:  كتاب فلسفة الدين


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386 387 388 389 390 391 392 393 394 395 396 397 398 399 400 401 402 403 404 405 406 407 408 409 410 411 412 413 414 415 416 417 418 419 420 421 422 423 424 425 426 427 428 429 430 431 432 433 434 435 436 437 438 439 440 441 442 443 444 445 446 447 448 449 450 451 452 453 454 455 456 457 458 459 460 461 462 463 464 465 466 467 468 469 470 471 472 473 474 475 476 477 478 479 480 481 482 483 484 485 486 487 488 489 490 491 492 493 494 495 496 497 498 499 500 501 502 503 504 505 506 507 508 509 510 511 512 513 514 515 516 517 518 519 520 521 522 523 524 525 526 527 528 529 530 531 532 533 534 535 536 537 538 539 540 541 542 543 544 545 546 547 548 549 550 551 552 553 554 555 556 557 558 559 560 561 562 563 564 565 566 567 568 569 570 571 572 573 574 575 576 577 578 579 580 581 582 583 584 585 586 587 588 589 590 591 592 593 594 595 596 597 598 599 600 601 602 603 604 605 606 607 608 609 610 611 612 613 614 615 616 617 618 619 620 621 622 623 624 625 626 627 628 629 630 631 632 633 634 635 636 637 638 639 640 641 642 643 644 645 646 647 648 649 650 651 652 653 654 655 656 657 658 659 660 661 662 663 664 665 666 667 668 669 670
Powered by WEBMEDIA TUNISIE
Visiteurs : 2808307 :: Aujourd'hui : 2724 :: En ligne : 9