آخر المقالات

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386 387 388 389 390 391 392 393 394 395 396 397 398 399 400 401 402 403 404 405 406 407 408 409 410 411 412 413 414 415 416 417 418 419 420 421 422 423 424 425 426 427 428 429 430 431 432 433 434 435 436 437 438 439 440 441 442 443 444 445 446 447 448 449 450 451 452 453 454 455 456 457 458 459 460 461 462 463 464 465 466 467 468 469 470 471 472 473 474 475 476 477 478 479 480 481 482 483 484 485 486 487 488 489 490 491 492 493 494 495 496 497 498 499 500 501 502 503 504 505 506 507 508 509 510 511 512 513 514 515 516 517 518 519 520 521 522 523 524 525 526 527 528 529 530 531 532 533 534 535 536 537 538 539 540 541 542 543 544 545 546 547 548 549 550 551 552 553 554 555 556 557 558 559 560 561 562 563 564 565 566 567 568 569 570 571 572 573 574 575 576 577 578 579 580 581 582 583 584 585 586 587 588 589 590 591 592 593 594 595 596 597 598 599 600 601 602 603 604 605 606 607 608 609 610 611 612 613 614 615 616 617 618 619 620 621 622 623 624 625 626 627 628 629 630 631 632 633 634 635 636 637 638 639 640 641 642 643 644 645 646 647 648 649 650 651 652 653 654 655 656 657 658 659 660 661 662 663 664 665 666 667 668 669 670
2012-11-17
تصوّرات نقديّة في كتابات التوحيدي من خلال الموازنة بين النّظم* والنّثر في نصّ من نصوص الإمتاع والمؤانسة. إنّ الإنسان في تركيبته النّفسيّة والبيولوجيّة كائن ناطق يسرّ ويظهر ما خفي في حشاشة نفسه وما علق بذهنه من تصوّرات وأفكار وهو يعبّر عن إرادته وفهمه للعالم وتفسيره ظواهره عبر اللّسان. وقد ذهب بعض الباحثين (الجابري، تكوين العقل العربيّ) إلى حدّ اعتبار العقل العربيّ عقلا بيانيا، لشدّة التعالق بين تكوين الإنسان العربيّ وبين حاجته إلى التعبير وقدرته عليه وإبداعه وسائل شتّى في طرق الإفصاح والبيان. ومن أضرب البيان الشّعر، وهو كما يُعرّف (على حسب عبارة عمر بن الخطّاب) \"ديوان العرب\" ولسان حالهم ومكمن تميّزهم، يتفاخرون فيه وهو وعاء يحفظ علومهم وعاداتهم وأخبارهم من أيّام وحروب ومآثر إلى غير ذلك. فكان الآلة المسجّلة لكلّ ما يعيشونه وما يتصوّرونه، إذ نحن واجدون في أشعارهم تصوّرهم لمفهوم الزّمن وعلاقتهم بالمكان ونظرتهم للمصير الإنسانيّ. إلاّ أنّ هذه القيمة الحضاريّة وال... تصورات نقدية في كتابات التوحيدي من خلال الموازنة بين النّظم والنثر


2012-11-17
: شذرة البدء \" كنت قد أصبحت نهائيا عالم إجتماع ، كما يدل قرار تعييني ، فذلك لكي أضع بشكل أساسي مفاهيم جماعية ما زال شبحها يحوم بإستمرار ، و بتعبير أخر لا يمكن أن ينجم علم الإجتماع إلا من أفعال أحد الأفراد أو بضعة أفراد ، أو العديد من الأفراد المنفصلين ، لذلك يقتضيه تبني طرائف فردية تحصر المعنى \" ماكسيميليان فيبر أنهكت السوسيولوجيا نفسها بالبحث و التنقيب ، و لا زالت كذلك في مسعاها للحصول على النجومية داخل مدار الإبستمولوجيا و العلوم ، تفنتت في الفضح و التمحيص ، و لا زالت كذلك لفرض برديغماتها ضمن علوم المجتمع و الإنسان ، و أجهدت حالها بشغف حثيث و بإجتهاد كبير ، لتقديم علمائها داخل خرائط الفكر و التحليل ، و تصارعت بقوة الكتابة و الإنجاز ، لإبراز أهم مفكريها بين فلاسفة العقل و السؤال ، و كافحت و لا زالت كذلك ، لإبراز أيقوناتها للملأ من النقاد و المحللين ، فكدحت بحثا عن موضع قدم داخل مضمار باقي العلوم ، و تصارعت لإصباغ النخبوية على نفسها و تحاليلها ، فحبا و إلتزاما كدحت و ... ماكسيميليان فيبر : مسار عالم


2012-11-17
الملخص يحتل موضوع العولمة في عصرنا نظرا وعملا في كافة قطاعات الحياة ولدى جميع شعوب العالم مكانة خاصة ومتميّزة، فهو يلقى الكثير من الاهتمام والعناية دراسة وتحليلا وتقويما، تعددت حوله الدراسات وتباينت المواقف والاتجاهات في المدلول وفي المظاهر والآثار والتداعيات، وانعكس ذلك على الفكر والسلوك وعلى الأرض في السياسة وفي الاقتصاد وفي الثقافة وفي سائر جوانب الحياة الاجتماعية لشعوب المركز والأطراف من منظور نقدي يسحب صبغة العالمية الخيّرة من العولمة ويقرنها بالهيمنة والاستعمار والغزو القاهر والظلم والاستبداد وإنتاج التبعية، الوضع الفاسد الذي أنتجته العولمة ارتبط في نشأته بعدد من الظروف، اجتماعية وسياسية واقتصادية وثقافية وعلمية تكنولوجية، في ظل هذه الظروف تكوّن مدلول العولمة في جانبه الإيجابي وفي جانبه السلبي، والدراسة هذه تقف على مدلول العولمة وعلى الدواعي التي شدّت العالم صوبها. مقدمة يرى الكثير من المفكرين والباحثين أن العولمة أوجدت فراغا نظريا عميقا في التصور... العولمة.. المعنى ودواعي اتجاه العالم صوبها


2012-11-11
سبعة قرون مرت ولم تُعطَيَ لهذة الكلمة حقها في البحث و التنقيب عن أصلها و معناها حتي جاءت الفرصة لأبن خلدون حين أستطاع أن يضع للكلمة معني علمي دقيق , هذة الكلمة التي تطورت بعد ذلك و أصبحت صورة واقعية في جميع المجتمعات بل و أهتم بها علم التاريخ بل و العلوم الأخري, و لقد استطاع ابن خلدون ان يُحَمل كلمة العصبية معاني عديدة و علمية وبذلك أضاف الي عملة مراحل وابعادا كبيرة و مختلفة بتحويل هذة الكلمة لُغوياً و تهذيبها حتي تساير التعاليم الأسلامية... هذا ما نجح فية ابن خلدون باعجاز و مقدرة لغوية حتي يوضح نظريتة , فمن المعاني التي قدمها لهذة الكلمة. (روح الجماعة الأخوة – الصداقة الآرسطية – الأحساس – التضامن – الأنتماء إلي الجماعة) و معاني اخري قوية و حقيقية مما جعل الباحثين من العرب و الاجانب ان يكتبوا كلمة العصبية كما هي (عصبية) دون ان يترجموا هذة الكلمة إلي أي لغة اخري. العصبية – لَغوياً *************** هي كلمة عربية لها عدة معاني (مُرَكَبَة) و إلي الآن فقد حاول الم... العصبية الخلدونية والفكر الأرسطي


2012-11-10
في مجال البحث عن سلطة القارئ وتجذيرها في البعد المعرفي نحاول إن نقف هنا عند احد المساحات التي تطورت فيها سلطة القارئ من مؤول رمزي للنص إلى مؤول يبحث عن مقاصد المؤلف الخفية إلى مؤول بوصفه قارئاً على طرف المساواة مع المؤلف، والنص بوصفه القراءة بعداً حوارياً بل أنها تعدت النص لتشمل العالم. فالتأويل واحد من مناهج الفكر القديم المتجدد وقد تنوعت مواقفه ورهاناته بتنوع السلطات الفاعلة سواء كانت عقلية أو أسطورية أو لاهوتية تقوم على مركزية النص لكن هذا الأمر اختلف مع مشروع الحداثة ومقولة الأنسنه فقد كانت هناك تصورات جديدة غدت الرهان الرابح فيه . التأويل مفهوما: التأويل لغة : أول (التأويل) تفسير ما يؤل إليه الشيء وقد (أوًّله ) تًأويلا و (تأوّله) (1) التأويل مفهوم :كلمة الهيرمنيوطيقاً فن التأويل كما هو الحال مع الكلمة المشتقة من الإغريقية والتي تمفصل مع لغتنا العلمية تتوزع في المستويات المختلفة للتفكير تدل الهيرمنيوطيقاً Hermeneuein : يتضمن الحقل الدلالي الذي يغطيه المصطلح الإغريقي معا... صفحات من التأويل المعاصر


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386 387 388 389 390 391 392 393 394 395 396 397 398 399 400 401 402 403 404 405 406 407 408 409 410 411 412 413 414 415 416 417 418 419 420 421 422 423 424 425 426 427 428 429 430 431 432 433 434 435 436 437 438 439 440 441 442 443 444 445 446 447 448 449 450 451 452 453 454 455 456 457 458 459 460 461 462 463 464 465 466 467 468 469 470 471 472 473 474 475 476 477 478 479 480 481 482 483 484 485 486 487 488 489 490 491 492 493 494 495 496 497 498 499 500 501 502 503 504 505 506 507 508 509 510 511 512 513 514 515 516 517 518 519 520 521 522 523 524 525 526 527 528 529 530 531 532 533 534 535 536 537 538 539 540 541 542 543 544 545 546 547 548 549 550 551 552 553 554 555 556 557 558 559 560 561 562 563 564 565 566 567 568 569 570 571 572 573 574 575 576 577 578 579 580 581 582 583 584 585 586 587 588 589 590 591 592 593 594 595 596 597 598 599 600 601 602 603 604 605 606 607 608 609 610 611 612 613 614 615 616 617 618 619 620 621 622 623 624 625 626 627 628 629 630 631 632 633 634 635 636 637 638 639 640 641 642 643 644 645 646 647 648 649 650 651 652 653 654 655 656 657 658 659 660 661 662 663 664 665 666 667 668 669 670
Powered by WEBMEDIA TUNISIE
Visiteurs : 2663927 :: Aujourd'hui : 1512 :: En ligne : 14