آخر المقالات

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386 387 388 389 390 391 392 393 394 395 396 397 398 399 400 401 402 403 404 405 406 407 408 409 410 411 412 413 414 415 416 417 418 419 420 421 422 423 424 425 426 427 428 429 430 431 432 433 434 435 436 437 438 439 440 441 442 443 444 445 446 447 448 449 450 451 452 453 454 455 456 457 458 459 460 461 462 463 464 465 466 467 468 469 470 471 472 473 474 475 476 477 478 479 480 481 482 483 484 485 486 487 488 489 490 491 492 493 494 495 496 497 498 499 500 501 502 503 504 505 506 507 508 509 510 511 512 513 514 515 516 517 518 519 520 521 522 523 524 525 526 527 528 529 530 531 532 533 534 535 536 537 538 539 540 541 542 543 544 545 546 547 548 549 550 551 552 553 554 555 556 557 558 559 560 561 562 563 564 565 566 567 568 569 570 571 572 573 574 575 576 577 578 579 580 581 582 583 584 585 586 587 588 589 590 591 592 593 594 595 596 597 598 599 600 601 602 603 604 605 606 607 608 609 610 611 612 613 614 615 616 617 618 619 620 621 622 623 624 625 626 627 628 629 630 631 632 633 634 635 636 637 638 639 640 641 642 643 644 645 646 647 648 649 650 651 652 653 654 655 656 657 658 659 660 661 662 663 664 665
2015-07-09
تنطلق يوم السبت 11 يوليو (تموز) الدورة الثالثة من مهرجان «شباك» للثقافة العربية وهو أكبر مهرجان في لندن للثقافة العربية ويستمر حتى 26 يوليو الحالي. البرنامج متخم بالفعاليات هذه الدورة، وهو ما سيمثل تحديا كبيرا للزوار. أحمل تساؤلي هذا للمدير الفني لـ«شباك» إيكارد ثيمان الذين يجيبني بصوت ضاحك «فعلا هذا العام طموحنا عال جدا، ولكن إجابة على سؤالك بأن هناك الكثير من الفعاليات التي قد تربك الجمهور في الاختيار منها، أؤكد أننا قد حاولنا أقصى جهدنا على ألا تتزامن الفعاليات المهمة مثل العروض المسرحية أو السينمائية أو الحفلات الغنائية في نفس الليلة، وقد يحدث أن تتزامن فعاليات محدودة ولكن ليس الفعاليات الرئيسية فلن تجدي حفلين موسيقيين في نفس الليلة وهكذا». أما دانييل غورمان مدير مهرجان «شباك» فيعلق «لقد ازدادت الفعاليات في الحجم والكيف إذ إن المهرجان استطاع اكتساب أرضية، وأصبح معروفا أكثر، استطعنا كسب ثقة الجهات المشاركة في لندن وخارجها مثل مهرجان أبوظبي والصندوق العربي للفن و... الثقافة العربية تتألق في صيف لندن


2015-07-09
لم تخرج حتى الآن إحصائيات رسمية من القنوات أو من مراكز استطلاعات الرأي المصرية تبين المسلسل الأكثر مشاهدة على شاشات الفضائيات المصرية. الجميع يفضل الكشف عن ذلك (لأسباب اعلانية) بعد انتهاء رمضان، لكن هناك توقعات في الوسط الإعلامي المصري بأن يكون مسلسل «حالة عشق» من بطولة الممثلة مي عز الدين الأكثر مشاهدة. فمنذ بداية رمضان، تحقّق عبارة «حالة عشق» ترتيباً متقدماً في ما يبحث عنه المصريون على محرّك البحث «غوغل»، بحسب بيانات خدمة «غوغل ترندز»، وخدمة «غوغل انالتيكس» التي يتم توفيرها للمواقع الإخبارية. على سبيل المثال، في يوم 29 حزيران/ يونيو، تفوّق بحث المصريين عن الحلقة الجديدة من «حالة عشق»، عن البحث عن خبر اغتيال النائب العام في اليوم ذاته. وعلى «يوتيوب» تخطى مجموع مرات مشاهدة المسلسل حاجز العشرة مليون مشاهدة، بين ثلاثة حسابات رسمية لقنوات مختلفة على موقع «يوتيوب». ساهم في نجاح المسلسل أيضاً أنّه يعرض على شاشتي «الحياة» و «النهار» اللتين حصدتا على التوالي الترتيب الأول ... حالة عشق الأكثر مشاهدة


2015-07-09
أدونيس أحد رموزنا الثقافية والشعرية والفكرية، ذلك يجعل كلمته وازنة، خاصة حين تتناول ظرفاً حاضراً، فرجل بهذا الحضور لا مجال لمحاورته باستخفاف. استخفاف كهذا سيكون من دون شك وقبل كل شيء استخفافاً بمجلة «شعر» ومجلة «مواقف» و «الثابت والمتحول» و «أغاني مهيار الدمشقي» و «مفرد بصيغة الجمع»، و «ديوان الشعر العربي» و «ديوان النثر العربي» وهذه أمور لا سبيل إلى الاستخفاف بها، فهي علامات في ثقافتنا ولا يسعنا أن نغفل عنها في معرض الكلام عن تاريخنا الأدبي والثقافي الراهن. ثم اننا لا ننسى أن أدونيس الشاعر والمفكّر أكثر سربِهِ حضوراً وأكثرهم إثارة للجدل وأكثرهم تأثيراً، فنحن إذ نناقشه نفعل ذلك بالجدية التي تستحقها قامة مماثلة. غير أن هذا بطبيعته لا يلزمنا بأفكاره ولا يلزمنا بأحكامه. من المماحكة أن نتكلم عن عَلَوية أدونيس أو أن نردّ مواقفه إليها، فأدونيس مذ كان فتى وهو يناهض الاتباع المطلق لأي دين ولأي مذهب. من المماحكة أن نستعيد للمرة الألف حكاية جائزة نوبل وكأنها عارٌ على أدونيس، ... لا التاريخ ولا السياسة


2015-07-08
ان الفكرة الجوهرية لدى هذه المدرسة الفكرية هي ان تدّخل الحكومة يمكنهُ إحداث الاستقرار الاقتصادي. اثناء الكساد الكبير في الثلاثنات من القرن الماضي، لم تكن النظرية الاقتصادية السائدة قادرة على توضيح اسباب الانهيار الاقتصادي العالمي الخطير ولا على توفير حل سياسي عام يكفي لدفع عجلة الانتاج والاستخدام الى الامام. الاقتصادي البريطاني جون مايرند كنز قاد ثورة في التفكير الاقتصادي قلبت الفكرة السائدة آنذاك والقائلة بان حرية الاسواق تحقق الاستخدام الكامل بشكل اوتوماتيكي – بمعنى، كل شخص يبحث عن عمل سيجدهُ طالما تبقى هناك مرونة لدى العمال في طلب الاجور. النقطة الاساسية في نظرية كنز، والتي حملت اسمه، هو الادّعاء بان الطلب المتراكم(الكلي) – المتمثل بمجموع انفاق كل من ارباب المنازل والشركات والحكومة – هو القوة ذات الاهمية البالغة في الاقتصاد. لاحقا ادّعى كنز ان الاسواق الحرة لا تمتلك اية آلية للتوازن الذاتي بحيث تقود نحو الاستخدام الكامل. الاقتصاديون الكنزيون يبررون تدّخل ... الرؤية الثورية للاقتصاد الكنزي


2015-07-08
تبدأ الكتابة من لحظة الصمت؛ لحظة اللاشيء، حيث يكون الفكر فيها متعاليا جدا، ولكنه يضطر وتحت ضغط دوافع معينة أن يهبط من عليائه، لتدخل الكتابة في لحظة التأمل، وهي لحظة يتخير فيها الفكر ويتراوح بين اللغة وبين الوعي، بين التشكل والتجريد، وذلك قبل أن يدخل تماما في لحظة الفعل والتي يتلبس فيها الفكر ثوب اللغة بشكل كامل. ما يحصل في هذه اللحظة هو أن الفكر يتكثف في اللغة فتولد الكتابة. الكتابة بذلك ستحمل مكونين: مكون اللغة ومكون الفكر. وما من كاتب إلا ويتراوح بين هذين المكونين، مكون الشكل والقالب ومكون المعنى والروح. اللغة كما يعبر عنها رولان بارت؛ خط الأفق الذي تلتقي عنده السماء بالأرض، فهي الوسيلة والمقياس الذي نرسم ونحسب به حدودنا. كما لو أن الفكر يتنازل عن حريته عندما يتشكل ويتقولب في اللغة، وهو يفعل ذلك اضطرارا في سبيل التمدد والوصول إلى الكونية، فاللغة تضمن له الانتشار لأنه سينزل عن عرشه المطلق. قارئ اللغة هو قارئ لسجن محكم الإغلاق، سجن مضبوط تاريخيا وجغرافيا، وفي هكذا من... القراءة في درجة الصفر


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386 387 388 389 390 391 392 393 394 395 396 397 398 399 400 401 402 403 404 405 406 407 408 409 410 411 412 413 414 415 416 417 418 419 420 421 422 423 424 425 426 427 428 429 430 431 432 433 434 435 436 437 438 439 440 441 442 443 444 445 446 447 448 449 450 451 452 453 454 455 456 457 458 459 460 461 462 463 464 465 466 467 468 469 470 471 472 473 474 475 476 477 478 479 480 481 482 483 484 485 486 487 488 489 490 491 492 493 494 495 496 497 498 499 500 501 502 503 504 505 506 507 508 509 510 511 512 513 514 515 516 517 518 519 520 521 522 523 524 525 526 527 528 529 530 531 532 533 534 535 536 537 538 539 540 541 542 543 544 545 546 547 548 549 550 551 552 553 554 555 556 557 558 559 560 561 562 563 564 565 566 567 568 569 570 571 572 573 574 575 576 577 578 579 580 581 582 583 584 585 586 587 588 589 590 591 592 593 594 595 596 597 598 599 600 601 602 603 604 605 606 607 608 609 610 611 612 613 614 615 616 617 618 619 620 621 622 623 624 625 626 627 628 629 630 631 632 633 634 635 636 637 638 639 640 641 642 643 644 645 646 647 648 649 650 651 652 653 654 655 656 657 658 659 660 661 662 663 664 665
Powered by WEBMEDIA TUNISIE
Visiteurs : 2595571 :: Aujourd'hui : 157 :: En ligne : 5