آخر المقالات

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386 387 388 389 390 391 392 393 394 395 396 397 398 399 400 401 402 403 404 405 406 407 408 409 410 411 412 413 414 415 416 417 418 419 420 421 422 423 424 425
2013-09-25
رغم وجود مسحة من الجمالية اللافتة في رواية الكاتبة الجزائرية أحلام مستغانمي( الأسود يليق بك ِ- منشورات نوفل، بيروت، ط1/ 2012، في 330 صفحة ونيّف من القطع الوسط والعريض)، وأظنُّها برعت في هذا المضمار، منذ روايتها الأولى( ذاكرة الجسد،1993)، إلا أن الممكن قوله لحظة الانتهاء من قراءة روايتها الصادرة حديثاً، هو أنها تستمرىء الكتابة ذات الصفة الإنشائية غالباً، مقلّلة من أهمية الحدث، ربما شعوراً منها أن التخفيف من حدّة الحدث ليس أكثر من اكتساب للمَعْلَم الجنساني الأنثوي وخروج يُحتفى به على سلطة الرجل باعتباره مجسّده، وهي مراهنة على الصياغة الشعرية، وحتى الإطناب في وصف الجسد وما يكسوه ويستبطنه رمزياً، ومن ثم ما يصدر عنه من إشارات، وكذلك ما يدخل في نطاق العلاقات القائمة بين الرجل والمرأة، كما هو موضوع الحب ، أي إلى درجة الشعور بأن مستغانمي تنشغل بسرديات الوصف على حساب نمو الشخصية وتأصيلها في المكان والزمان، حيث إن الملاحظ في هذه الرواية هو استعادتها لذات الطريقة التي اعتمدتها في أ... حول رواية أحلام مستغانمي ‘الأسود يليق بك ‘: النص الروائي المؤجَّل


2013-09-24
إحتد النقاش بين طلاب قسم الفلسفة حول مفهوم الواقعية. أحمد القى شبه محاضرة ادعى فيها ان النقاش عن الواقعية يفتقد لتحديد دقيق لنوع الواقعية التي يقصدها زملائه الطلاب . تابع شارحا وملفتا النظر لمعلوماته الواسعة بقوله ان هناك أشكال متنوعة من المفاهيم الفلسفية للواقعية، التي تطورت في اطارها مدارس فلسفية مختلفة. وان النظريات المختلفة في الفلسفة عن الواقعية، بدأت بما يعرف ب (الواقعة*) كمفهوم فلسفي ومنطقي يتعامل مع الأحداث الموضوعية، وروابط الموضوعات، وتفاعلها والتغيرات الحاصلة نتيجة التراكم او التفاعل ، الى جانب حقائق مجربة ومؤكدة علميا. مرشد قاطع أحمد ، "ليبرز نفسه" كما علقت بسخرية فاتنة ، اذا انه قطع اندماجها مع حديث أحمد الشيق .وقال:" ان الواقعية تعرف نظريات متنوعة منذ الفلسفة الاغريقية وصولا الى العصر الوسيط، والى عصرنا الراهن . لكنه لم يورد أي نموذج يمكن اعتماده في شرح موقفه، بشكل "فلسفي ومنطقي" ، حسب تعبير محاضرهم عندما كان ينتقد أجوبة الطلاب العامة ا... رؤيــــــــة واقعيــــــــة...؟


2013-09-24
كان هيجل أول من ادرك ان "اية فلسفة تعود لزمانها الخاص وهي مقيدة في نطاق ذلك الزمن". لكن ذلك يثير سؤالاً وهو: كيف يمكن للرؤية الفلسفية ان تبقى حيةً بعد انقضاء زمانها؟ الجواب لهذا السؤال يأخذنا الى ما وراء الجدال الفلسفي في تغلغل أعمق في زمان الفلسفة وزماننا، الامر الذي يجعل العنصر الرئيسي لفكر هيجل الحي يكمن في نقد ماركس له. اولاً، لنوضح ما قصدهُ ماركس بمصطلح "النقد". هو مصطلح مرتبط بإحكام بفكرة هيجل عن "التناقض" او sublation: بمعنى نفي ومن ثم تأكيد الحقيقة الداخلية للشيء. انها عملية مشابهة لموقف ماركس من الدين: هو ليس رفضاً للعاطفة الدينية لأنها "غير حقيقية" او لا اساس لها، ومن ثم البحث عن شكل جديد من الدين. بل، علينا ان نكشف تلك المظاهر في طريقة الحياة التي ادّت لظهور الدين – ومن ثم نغيّر جذريا تلك المظاهر. الدين كان يمثل القلب في عالم لا قلب له. القضية هي ان نؤسس عالماً ذو قلب. بدلاً من الحل المخادع، يجب علينا، عند التطبيق، ايجاد حل واقعي. ان عمل هيجل الفلس... نقد كارل ماركس لهيجل


2013-09-24
"لا يجب أن يساهم التعليم في رفع مستوى الوعي لوطننا الأرض فحسب وإنما ينبغي أن يسمح أيضا لهذا الوعي بأن يترجم الى ارادة تحقيق المواطنة الأرضية"1 أثار خبر انقطاع 100 ألف تلميذ عن مقاعد الدراسة في سنة 2011-2012 فضول المعرفة وشهية السؤال وحرك العقل نحو تشخيص المشهد وإدراك العلل وتقصي الأسباب التي أدت الى مثل هذا الهدر الغريب للموارد البشرية وهذه الخسارة الفادحة للطاقات وتدبر المسالك المتاحة للخروج من هذا المنزلق وتجنب تكرار هذا الفشل وايقاف النزيف قبل الإستفحال. فماهي الأسباب والعراقيل التي أدت الى مثل هذه النتائج؟ وكيف يمكن بناء تربية ترتكز على أسس علمية وفلسفية؟ 1- الأسباب المؤدية الى الهدر: يمكن تشخيص خمسة أسباب أفضت الى الانقطاع المبكر عن التمدرس بالنسبة الى عدد كبير من التلاميذ وبتشجيع من بعض الأولياء في بعض الأحيان دون رضاهم دون علمهم في أحيان أخرى: - سبب اجتماعي: ويتمثل في الوضعية الهشة التي تعرفها بعض الأسر وتصاعد توتر داخل البيت وتفكك الروابط العائلية وتذرية ا... ظاهرة الانقطاع عن التعليم وإتيقا التربية


2013-09-24
ولد الكسندر كوجيف (Alexandre Kojeve)، واسمه الحقيقي كوجيفينيكوف، في موسكو عام 1902 في عائلة من التجار الأغنياء (كان متقربًا من كاندينسكي)، غادر روسيا طوعًا عام 1919 بشكل نهائي، ليتابع في ألمانيا دروس الفلسفة في برلين أولاً ثم في هايدلبرغ، حيث قدم في العام 1926 تحت إشراف ياسبرز Jaspers دكتوراه في الفلسفة الدينية لسولوفييف Soloviev. وفي أواخر العام 1926 أقام في باريس، وأُدْخل إلى مدرسة الدراسات العليا Ecole des hautes Etudes بواسطة مهاجر روسي آخر، الكسندر كويريه Koyré الذي كان يدرس فيها منذ بضع سنوات "الفلسفة الدينية". بدأ كوجيف في فرنسا دروسًا جديدة متجهة في البداية نحو الرياضيات والفيزياء، وأعد في السوربون تحت إشراف إبيل راي Abel ray دكتوراه دولة حول فكرة الحتمية في الفيزياء الكلاسيكية والفيزياء الحديثة - هذا المشروع لم يكتمل وبقي النص الذي خصصه له كوجيف غير منشور، وقد صدر مؤخرًا سنة 1990 في سلسلة كتاب الجيب. وبينما كان كويريه مسافرًا في مهمة للخارج سنة 1933، قام كوجيف بإلقاء دروسه حول "الفلسفة الديني... كوجيف: فيلسوف الرغبة


1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287 288 289 290 291 292 293 294 295 296 297 298 299 300 301 302 303 304 305 306 307 308 309 310 311 312 313 314 315 316 317 318 319 320 321 322 323 324 325 326 327 328 329 330 331 332 333 334 335 336 337 338 339 340 341 342 343 344 345 346 347 348 349 350 351 352 353 354 355 356 357 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378 379 380 381 382 383 384 385 386 387 388 389 390 391 392 393 394 395 396 397 398 399 400 401 402 403 404 405 406 407 408 409 410 411 412 413 414 415 416 417 418 419 420 421 422 423 424 425
Powered by WEBMEDIA TUNISIE
Visiteurs : 1174474 :: Aujourd'hui : 168 :: En ligne : 4