البحث في الموقع
آخر التعليقات
آخر المقالات
2010-05-03
اختتام الدورة 28 لمعرض تونس الدولي للكتاب بمشاركة سورية

yyy


تونس - سانا

اختتمت في تونس مساء أمس الدورة الثامنة والعشرون لمعرض تونس الدولي للكتاب بمشاركة ألف ومئة دار نشر من 34 دولة عربية وأجنبية بينها نحو 60 دار نشر سورية .

وقال المهندس ماجد الزهر مدير مطبعة وزارة الثقافة الذي يشرف على جناح الهيئة العامة السورية للكتاب إن الزوار اقتنوا أكثر من 22 بالمئة من كتب الجناح مشيرا إلى أن كتب الموسيقا نفذت جميعها كما نفذ 60 بالمئة من الكتب المعنية بالحياة التشكيلية في سورية والخط العربي والمخطوطات عن دمشق وكتب التراث والسينما .

وأضاف الزهر إن الجناح شهد إقبالا مقبولا على كتب الأطفال وسلسلة كتاب الشهر وطلب الزوار كتبا تتعلق بسيرة الشعراء السوريين المعروفين كمحمد الماغوط ونزار قباني .

من جهته قال أحمد الحلبي مدير المعارض بمؤسسة دار التراث إنه باع نحو 80 بالمئة من الكتب التي أحضرها إلى المعرض حيث نفذت تماما كتب مثل حكايات الشعوب لزكي ناصيف وحكايات من تراث الأمم وقصص عالمية عربها سليمان العيسى كما كان الإقبال جيدا على المعروضات الأخرى مثل الرياضيات المسلية وجسم الإنسان وقصص الإعراب وغيرها من الكتب التعليمية والقصص .

بدوره أشار محمد عبد العزيز الزعبي مدير المعارض في دار الفكر إلى أن جناحه باع 55 بالمئة من محتوياته و50 بالمئة من تاريخ الأدب العربي بمجلداته الخمسة ومن كتب مثل كيف نتعلم الإعراب وتاريخ العرب القديم .

بدوره أوضح محمد هشام الحسن أنه باع 40 بالمئة من الكمية التي أحضرتها دار الرشيد المسؤول عن جناحها كما نفد 50 بالمئة من السلسلات العلمية و30 بالمئة من كتب الأطفال .

وقال إيهاب الرفاعي المدير الفني لدار القلم بحلب إنه باع 40 بالمئة من كتب التراث الأدبي والديني في جناحه بينما نفد 70 بالمئة من كتب الأطفال .

أما إياد حسن مدير دار الفرقد فقد باع أربعين بالمئة من الكتب التي أحضرها إلى المعرض ملاحظا أن 50 بالمئة من كتب سليم دولة وأبي يعرب المرزوقي والنسبة نفسها بيعت من كتب مثل معان فلسفية لزهير الخويلدي وعودة التاريخ لجمال الدين خضور .

وبين فؤاد يعقوب مسؤول جناح دار صفحات أنه باع 40 بالمئة من محتويات جناحه مشيرا إلى نفاد 60 بالمئة من كتاب مختارات شعرية لمحمود درويش أعدها أوس يعقوب والقرآن الكريم والقراءة الحداثية لمحمد أركون .

أما منال النجار مديرة دار محاكاة التي كانت تعرض منشورات عدة دور سورية أخرى مثل النايا وكنعان ودار ممدوح عدوان فقد أشارت إلى أن جناحها باع أيضا بنسبة 50 بالمئة لأعمال روائيين مغاربيين كالتونسي الأزهر الصحراوي والجزائري أمين الزاوي والمغربي صدوق نور الدين .

وقال مجد حيدر مدير دار ورد إنه باع 25 بالمئة من الكمية التي أحضرها مشيرا إلى أن رواية وليمة لأعشاب البحر لحيدر حيدر نفدت تماما كما نفدت 50 بالمئة من نسخ رواية ماركيز مئة عام من العزلة.

أما طارق السعود مدير القلم بدمشق فقد باع 25 بالمئة من الكمية التي أحضرها مشيرا إلى نفاد 60 بالمئة من كتاب سيرة النبي محمد صلى الله عليه وسلم لمحمد صادق عرجون و50 بالمئة من نسخ كتاب سهرة عائلية في رياض الجنة للدكتور صلاح الدين الخالدي .

وأشار دانيال عثمان مسؤول قسم المعارض في دار رسلان إلى أنه باع 20 بالمئة من الكمية التي أحضرها حيث نفد أكثر من 50 بالمئة من كتب جبران خليل جبران كما كان هناك إقبال على الدراسات الأدبية وموسوعة أعلام الشعر العربي الحديث ولاسيما المتعلقة بأحمد مطر ومظفر النواب .

يذكر أنه أقيم على هامش المعرض الذي استمر عشرة أيام ندوات وأمسيات شعرية وتوقيع كتب ولقاءات مع شعراء وكتاب عرب وأجانب إلى جانب نحو 66 نشاطا خاصا بالأطفال في مجالات السينما والمسرح والموسيقا فضلا عن ورشات علمية وفنية وأدبية .


http://www.sana.sy/ara/9/2010/05/03/286109.htm






الآراء الواردة في المقال لا تمثل رأي ملتقى ابن خلدون للعلوم الفلسفة والأدب بالضرورة، ويتحمل الكاتب جميع التبعات القانونية المترتبة عليها.
 




تعليقات
Powered by WEBMEDIA TUNISIE
Visiteurs : 2807556 :: Aujourd'hui : 1961 :: En ligne : 15